احدث المشاهد

عجوز تقود سيارتها من جنوب أفريقيا لبريطانيا لشرب الشاي مع الملكة


قادت جوليا ألبو، 80 سنة، سيارتها عبر حدود قاسية وحواجز عسكرية بقارة أفريقيا قائلة إنها متجهة إلى العاصمة البريطانية لندن لتناول الشاي مع الملكة. ومن المفترض أن تبقى السيدات في الثمانين من عمرهن في المنزل. وفي تصورنا العام فإن الجدة تجد متعتها في النشاط المنزلي من طبخ وقراءة وحياكة، لا أن تقطع رحلة على مدار خمسة أشهر عبر قارة أفريقيا تتنقل من مدينة كيب تاون الجنوب أفريقية إلى العاصمة المصرية القاهرة في سيارة من طراز تويوتا كونكويست. لم تتوقع جوليا أن تقوم بشيء استثنائي في يوم من الأيام، فعملها اليومي لا يتعدى ما يتوقعه العالم من امرأة مسنة تعيش في قرية تحيطها الأشجار قرب مدينة كيب تاون. وبينما كانت جوليا تستمع إلى الإذاعة، كعادتها كل يوم، كان النقاش في البرنامج الإذاعي التفاعلي يدور حول الرئيس السابق جاكوب زوما وبذخه فيما يتعلق بالسيارات. تقول جوليا: “كنت غاضبة، واتصلت بالبرنامج لأقول إنني على وشك أن أكمل الثمانين من عمري ولدى سيارة تويوتا عمرها 20 عاما وتسير بشكل جيد، وأنه يمكنني أن أقود تلك السيارة إلى لندن، لذا فأنا لا أفهم لماذا يحتاج زوما لكل هذه السيارات الجديدة”. وبعد التجاوب الكبير معها من مستمعي البرنامج، قررت جوليا على الهواء مباشرة أن تقود سيارتها إلى قصر بكنغهام لتناول الشاي مع الملكة. ولم يمض وقت طويل حتى بدأت جوليا بذلك فعليا بما بدا وكأنه مجرد دعابة في البداية.

(بي بي سي)

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *