احدث المشاهد

إسطنبول تسحر المغاربة وتستقبل ألاف السياح في فصل الصيف

إسطنبول تسحر المغاربة وتستقبل ألاف السياح في فصل الصيف

تعد مدينة إسطنبول بما تحويه من مآثر تاريخية، ومواقع سياحية، الوجهة الأولى للسياح المغاربة القادمين إلى تركيا، بحسب مديري وكالات سياحية في المغرب، توقعوا ارتفاع الإقبال على زيارة المدينة خلال فصل الصيف الحالي. وبشكل عام، أصبحت تركيا ضمن أهم الوجهات لدى السياح المغاربة خلال السنوات القليلة الماضية، على خلفية المؤهلات السياحية التي تزخر بها، فضلا عن الأسعار المناسبة، واحتوائها على خليط من الثقافات الشرقية والغربية وفي حديث خاص، قالت “أمينة الخويط” مسؤولة تجارية بوكالة أسفار، للأناضول، إن “إسطنبول تعتبر الوجهة الأولى بتركيا التي تستقطب المغاربة، متبوعة بمدينة أنطاليا (جنوب غرب)”. واعتبرت أن “المؤهلات السياحية لإسطنبول، خصوصا مآثرها التاريخية، ووجهاتها الثقافية المتعددة تدفع المغاربة إلى زيارتها، خصوصا أنها تزخر بمختلف التعابير الثقافية”.وتابعت “إسطنبول تعتبر تحفة من حيث العمران والوجهات السياحية والبنى التحتية”. من جانبه، توقع محمد بنعيسى مدير وكالة أسفار بالرباط تزايد الإقبال على زيارة تركيا من طرف المغاربة، خصوصا خلال الصيف الحالي. وأوضح بنعيسى للأناضول أن “هناك فضولا لدى المغاربة لمعرفة هذا البلد، الذي شهد طفرة اقتصادية خلال السنوات الأخيرة، فضلا عن الخدمات السهلة التي يتم توفيرها، والأسعار المناسبة التي يتم اعتمادها من طرف الوكالات”. وأشار إلى أن “فترة الصيف تعرف زيادة طفيفة في أسعار الرحلات المنظمة لتركيا لكنها تبقى في المتناول”. واستدرك بنعيسى قائلا “يمكن للفرد أن يقضي أسبوعا كاملا في إسطنبول بأقل من 10 آلاف درهم (1000 دولار)، وفي أشهر أخرى تصل تكلفة تلك الفترة إلى 8000 درهم (800 دولار)”. وأضاف أن وكالته “تقترح على الزوار زيارات مشتركة إلى كل من تركيا ثم السعودية لقضاء العمرة، وهي خدمة بدأت تستهوي المغاربة”. وتشاطره الرأي “أمينة الخويط” بقولها، إن “هناك إقبالا متزايدا على تركيا، حيث يفضل البعض التوجه إلى أنطاليا خلال فصل الصيف، فيما تبقى إسطنبول وجهة للسياح المغاربة طوال أشهر السنة”. واعتبرت أن الأسعار مشجعة على زيارة تركيا، مضيفة أن أكثر الفئات من المغاربة زيارة لهذه البلد هم الشباب والأزواج والأسر بدرجة أولى. “حنان النبلي” إعلامية مغربية، قالت إن “تركيا باتت الوجهة المفضلة للشباب، لانخفاض تكلفة الرحلة مقارنة بدول أخرى، وأيضا لعدم الحاجة إلى تأشيرة دخول (فيزا)”. وتسمح القوانين التركية بالإقامة في البلاد من نحو 30 إلى 90 يوما، دون الحاجة إلى فيزا سياحية لعشرات الدول، ما كان له بالغ الأثر في استقطاب السياح.

(الأناضول)

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *