احدث المشاهد

اكتشاف “معمل تحنيطٍ” فرعوني عمره 2500 سنة بالقرب من الأهرامات المصرية


اكتشف علماء آثار مصريون معمل تحنيطٍ أثري يعود تاريخه إلى أكثر من 2500 سنة. وقد عثر أحد الأخصّائيين على هذا الاكتشاف الأثري، من خلال التنقيب بالقرب من الأهرام المصرية الشهيرة، في مقبرة أثرية جنوب مدينة القاهرة. يتضمَّن هذا الاكتشاف الذي تمَّ في مقبرة «سقارة» في ممفيس، العاصمة الأولى لمصر القديمة معملاً للتحنيط، وجبّانة كانت تُستخدم للدفن الجماعي. وتُعدُّ ممفيس ومقبرتها الشاسعة من مواقع التراث العالمي لليونسكو، نظراً للعدد الكبير الذي تحتويه من المعابد والمقابر الأثرية، فضلاً عن أهرام الجيزة الشهيرة. وأُعلن عن الاكتشاف الأثري الأخير في مؤتمرٍ صحافي عُقد يوم السبت الماضي، حيث تمَّ الكشف عن أن تاريخه يعود إلى العصر الصاوي الفارسي، في الفترة ما بين عامي 664 و404 قبل الميلاد. مع العلم أن هذا الموقع، الذي يقع جنوب هرم أوناس، قد حُفر بغرض التنقيب فيه منذ أكثر من 100 عام، وبالتحديد في عام 1900.

(عربي بوست )

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *